أخبـار ابـن نـاصر

لا للتعديلات الدستورية

الخميس، 22 فبراير، 2007

لا تعليق !!



المره دي انا مش بكتب رأيي لكن جبتلكم حبة أخبار متنوعه نرفزتني قوي ومش لاقيلهم تعليق, فاللي عنده تعليق يقولوا , لأن اعتقد مافيش تعليق غير لا حول ولا قوة الابالله
................................................................

مبارك يمنح قائد الجيش الأمريكي بالعراق وساما مصريا
2/19/2007

القاهرة - منح الرئيس حسني مبارك رئيس الجمهورية القائد
الأعلي للقوات المسلحة وسام الاستحقاق من الطبقة الأولي
للفريق أول جون أبي زيد قائد القيادة المركزية الأمريكية تقديرا
لمجهوداته في دفع علاقات التعاون العسكري المصري الأمريكي
بمناسبة إحالته للتقاعد وذلك أثناء زيارته لمصر الأحد
وقد أناب الرئيس المشير حسين طنطاوي القائد العام للقوات
المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي في تقليده الوسام، حسبما
ذكرت جريدة الأهرام
.....................................
طنطاوي: ربنا يهدي الإخوان المسلمين
12/29/2006
سيد طنطاوي شيخ الازهر
القاهرة- قال فضيلة الإمام الاكبر الدكتور سيد طنطاوي شيخ
الازهر خلال استقباله يوم الخميس للبابا شنودة "ربنا يهدي
الإخوان المسلمين.. فنحن لا نقبل ان تكون مصر نسخة أخري من
العراق، ونؤيد الأمن والأمان".
وأضاف :ان ما حدث في جامعة الازهر من استعراض لميليشيات
الاخوان المسلمين ناتج عن مؤتمرات داخلية وخارجية.


................................................
المالكي يكرّم مغتصبي صابرين
خالد أبو بكر-عشرينات-20/2/2007
أمر رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، بتكريم ضباط اتهمتهم
سيدة عراقية باغتصابها داخل مركز للشرطة، وذلك بعد أن أثبت
تحقيق فوري زيف ادعائها، حسبما أفاد بيان صادر عن مجلس
الوزراء. فقد نفى بيان أصدره المكتب الإعلامي في مجلس الوزراء في
وقت متأخر أمس الإثنين 19-2-2007، تعرض صابرين الجنابي (20
عاما) لأي اعتداء جنسي.وجاء في البيان أن "التحقيق الفوري الذي أجرته اللجنة التحقيقية
التي تم تشكيلها بأمر رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي
للتأكد من صحة ادعاءات صابرين الجنابي التي قالت إنها تعرضت
للاغتصاب من قبل ضباط في حفظ النظام، أظهر بعد إجراء
الفحوصات الطبية أن صابرين لم تتعرض لأي اعتداء جنسي على
الإطلاق، كما تبين أن المدعوّة قد صدرت بحقها ثلاث مذكرات
اعتقال من قبل الأجهزة الأمنية".ولم يشر البيان إلى دواعي صدور هذه المذكرات بحقها. لكن أفاد
بأنه "بعد أن تأكد زيف هذه الادعاءات فقد أمر السيد رئيس الوزراء
بتكريم هؤلاء الضباط الشرفاء".واعتبر مجلس الوزراء أن "الهدف من هذه الضجة المفتعلة التي
قامت بها بعض الجهات المعروفة هو التشويش على خطة فرض
القانون، والإساءة إلى قواتنا المسلحة التي تلاحق المنظمات
الإرهابية، وتعمل على إعادة الأمن والاستقرار لبغداد العزيزة وباقي
مدن العراق".قصة صابرين صابرين الجنابي كانت قد تعرضت للاعتقال في عطلة الأسبوع
الماضي عندما اقتحمت الشرطة العراقية منزلها الكائن في منطقة
العامل غربي العاصمة بغداد، ولم تجد زوجها بالمنزل. وقالت صابرين في شريط مصور بثته قناة "الجزيرة" الفضائية
الإثنين: إن "القوات النظامية التابعة للشرطة اتهمتها بالقيام
بالطهي "للمتمردين" السنة، واقتادوها لمقر الشرطة حيث وقع
الاعتداء عليها".وأضافت: "وضع أحدهم يده على فمي حتى لا يسمع أحد خارج
الغرفة (التي وقع فيها الاعتداء) صرخاتي". وأشارت إلى أن
مجموعة من الضباط تناوبوا الاعتداء عليها متجاهلين توسلاتها لهم
...............................................
الشرطه المصريه تعثر على نصف طن من المتفجرات بسيناء
12/5/2006
الاسماعيلية (مصر) (رويترز) - قالت مصادر أمنية مصرية يوم الثلاثاء
ان الشرطة المصرية عثرت على نحو 500 كيلوجرام من المتفجرات
كانت مخبأة في أكياس ومغطاة بالبلاستيك بوسط سيناء تمهيدا
لتهريبها الى غزةوقامت الشرطة المصرية ايضا بنسف احد الانفاق التي يعتقد انها
تستخدم في التهريبوقالت المصادر لرويترز "وصلت معلومات الى الاجهزة الامنية
بمحافظة شمال سيناء تفيد بوجود كميات كبيرة من المتفجرات
بإحدى المناطق الجبلية بوسط سيناء"
واضافت انه عثر على مادة (تي.ان.تي) الشديدة الانفجار بمنطقة
الجدي بمركز الحسنة بوسط سيناء كانت معبأة في مجموعة من
الاكياس البلاستيكية. وتبعد منطقة الجدي مسافة 130 كيلومترا
تقريبا عن الحدود المصرية الاسرائيلية
وقالت المصادر ان الشرطة المصرية عثرت على أكثر من أربعة
أطنان من المتفجرات في وسط سيناء الشهر الماضي وتشتبه
في انها كانت معدة للتهريب الى الفلسطينيين في غزة عبر
الحدود الدولية وتقول اسرائيل ان تهريب الاسلحة عبر الحدود المصرية هو أحد
السبل الرئيسية لتوصيل الاسلحة والذخيرة الى الفلسطينيين في غزة
وقال مصدر أمني ان الشرطة لم تعثر على أحد داخل او قرب
النفق القريب من بلدة رفح الحدودية الا انها رصدت علامات على
انه يجري استخدامهودأب نشطاء على اطلاق صواريخ عبر حدود قطاع غزة مع اسرائيل
قبل وقف لإطلاق النار في 26 نوفمبر تشرين الثاني انهى حملة
عسكرية اسرائيلية عمرها اربعة اشهر في المنطقة
..............................................
صحيفة اسرائيليه: مصر تقترح على إسرائيل وأمريكا حفر قناة على حدود غزة لمنع تهريب السلاح
2/22/2007
حدود مصر مع قطاع غزة
غزة - قالت صحيفة اسرائيلية، الاربعاء ان مصر تبنت مشروعا
اسرائيليا سابقا بخصوص شق قناة مائية على طول الشريط
الحدودي المعروف اسرائيليا بمحور فيلادلفي الفاصل بين قطاع
غزة وسيناء المصرية، وذلك لإغراق الأنفاق القائمة تحت الأرض
ومنع شق أنفاق أخرى لتهريب الأسلحة والبضائع والبشر عبرها ويجري الحديث عن حفر قناة مائية مفتوحة، بعرض يزيد على 200
م وعمق 50 مترا، يتم تحويلها من مياه البحر المتوسط الى عمق
الصحراء على طول الحدود
.................................................
أمين شرطة وزميله يحاولان اغتصاب فتاة بالمترو
القاهرة- حدث ذلك في محطة مترو الأنفاق "السادات" بميدان
التحرير في الواحدة والنصف من ظهر الأربعاء
وقالت جريدة "المصري اليوم" التى اوردت الخبر فى عددها الصادر
الجمعة ان أمين شرطة وزميله حاولا الاعتداء علي فتاة في
المكتب المخصص لتأمين وخدمة المواطنين في المحطة والنيابة
تحقق في الواقعة المذهلة حاليا تلقت نيابة حوادث وسط القاهرة بإشراف المستشار محمد حلمي
قنديل المحامي العام لنيابات وسط القاهرة بلاغا من فتاة "هـ.ع.ع"
قالت فيه إنها كانت تسير في محطة مترو السادات ظهر الأربعاء
وسألت أمين الشرطة عن مخرج مطعم كنتاكي
فأجاب وهو يشير إلي غرفة مكتب الأمن "هذا هو مطعم كنتاكي"،
فردت الفتاة قائلة "مش عيب كده".. فقال لها وهو يجذبها من
ملابسها ويدفعها إلي داخل المكتب "إيه هو اللي عيب".
ألقي أمين الشرطة بالفتاة داخل الغرفة، وأغلقها وحاول الاعتداء
عليها هو وزميل له "أمين شرطة ايضاً" وسط صراخها الذي وصل
إلي المتواجدين بالمحطة
وقالت الفتاة في البلاغ إن أميني الشرطة مزقا ملابسها واعتديا
عليها بالضرب، وتكشفت أجزاء من صدرها
وأدلي اثنان من المواطنين تواجدا أمام المكتب بشهادتيهما في
تحقيقات النيابة، أحدهما موظف في وزارة الخارجية، وسيدة
شهدت الواقعة
وقال الشاهدان: إن الفتاة كانت تصرخ داخل المكتب، وأنها خرجت
وصدرها عار تماما، وأن أمين الشرطة كان يضربها علي وجهها
وتواصل النيابة تحقيقاتها في الواقعة، وأمرت بحبس أمين الشرطة
الأول علي ذمة التحقيقات، وضبط وإحضار الأمين الآخر
...............................................
أستاذ بجامعة حلوان: أنا أمريكي الديانة وأتمني أن أكون عبداً لها
2/19/2007
القاهرة - تقدم عشرات الطلبة بالفرقة الثانية كلية تجارة جامعة
حلوان، بمذكرة احتجاجية إلي عميد الكلية، يطالبون فيها بإقالة
د.جابر محمد محمد الجزار، أستاذ التجارة الخارجية بالكلية، ومنعه
من التدريس نهائيا بعد تجاوزه ـ علي حد قولهم ـ بما يمس
العقيدة الإسلامية في محاضرة مادة التجارة الخارجية يوم
الخميس الماضي القصة، كما رواها مصطفي عزالدين ـ أحد الطلبة ـ بدأت في أولي
محاضرات مادة التجارة الخارجية للترم الثاني، التي حضرها زملاء
دفعته الخميس الماضي، فإذا بهم يفاجأون بالدكتور الجزار يكتب
التاريخ علي السبورة، ويقول: كنا في ابتدائي وإعدادي نكتب
التاريخين الهجري والميلادي،
وكنا نكتب حاجة في النص للمسلم والمسيحي، الآن كل واحد حر
في عقيدته وأنا مؤمن جدا بهذه المقولة، ثم كتب علي السبورة
باسم أمريكا العظيمة بدلا من بسم الله الرحمن الرحيم، فحاولت
إحدي زميلاتنا الاعتراض لكنه رفض حديثها، حسبما ذكرت جريدة
المصري اليوم وقال: اللي عنده سؤال يكتبه ويبعته، فأرسل أغلبنا أسئلة حول
ديانته فرد عليها: ديانتي هي الأمريكية الجديدة وأتمني أن أكون
عبدا لأمريكا، فحاولنا الخروج من المحاضرة، لكنه أمر عامل المدرج
بإغلاق الباب وكان الدكتور قد تم احتجازه بإحدي المصحات النفسية فجر الجمعة
الماضي، وتتكتم أسرته وأبناؤه الأربعة تفاصيل أزمته وملابسات
احتجازه في المصحة
من جانبه، أكد د. عبدالحي عبيد رئيس جامعة حلوان أن مرض
الدكتور الجزار يحول دون إصدار أي قرار ضده، وقال: ليس علي
المريض حرج، ولا نملك ما نفعله حيال هذا الموقف، فهو يخضع
للعلاج حاليا
..........................................



ابن ناصر

الاثنين، 19 فبراير، 2007

مصر متقدمه والله يا جماعه !!! مش مصدقين؟؟؟


عارفين كلنا طبعا بدون الدخول في التفاصيل أن الحقبه المباركيه لم تأتي لمصر بمنفعه واحده وأي شخص يتحدي من يعطيه منفعه واحده أنا قبلت تحديكم وثاثبت لكم العكس وأن في عدة منافع !! فمصر لم تعد في مكانها وسط الدول العربيه كانت أيام ناصر
الشقيقه ألكبري دلوقتي حالها يصعب عالكافر فهي مش شقيقه بل أصبحت يتيمه بكل الطرق ولن نتكلم عن الديون المتلتله الداخليه والخارجيه ولا عن أصحاب الملايين الهاربين ولا عن الفساد والرشوه والمحسوبيه ولا علي استخدام البلطجه في الانتخابات وطبعا كلنا عارفين حقوق الانسان بره عارفين ان احنا دوله بوليسيه والديموقراطيه دي من المستحيلات فالنقطه اللي عايز أوصلهالكم اننا متخلفين في كل المجالات وده باين طبعا علي الاقتصاد وهذا طبعا بعيدا عن المصمصه أهه عفوا الخصخصه فالبلد اتبعات ولم يعد بها شيء فخلاص اكنها أحتلت بس مش عسكريا بل اقتصاديا وعلي العموم ده مش موضوعنا نرجع للموضوع, فحتي الكره صفر فاكرين صفر المونديال وطبعا لوحتي الكره كده يبقي بحث علمي ايه اللي بتتكلم عليه بقي يا راجل ده احنا حتي مطلعناش من أفضل 500 جلمعه في العالمّّّ!! شوف بقي اسرائيل كانت واخده السنه اللي فاتت خمس مراكز(خمس جامعات) والسنه دي سبعه عايز ايه بس انا لسه ما أقنعتكش بعد كل ده هتكتشفت أنك غلطان في الأخر وأن مصر متقدمه في عدة مجالات طبعا غير التقدم في السينما مثل أفلام محمد سعد الخالده وطبعا أنا ماحسبتش البرامج الهادفه اللي بتعكس حال المجتمع زي برنامج هاله شو !! وأكتشفت أخيرا مجال تحتل مصر فيه المركز الخامس علي العالم بجداره ومن غير منافسه وهي... انفلونزا الطيور ...-وهذا طبعا علي لسان المتحدث الرسمي لوزارة الصحه- هاا رفعت معنوياتكم يالا بقي يا رجاله كافحوا أشتغلوا زي ما قيادات الحزب الواطي الديموقراطي بتسهر علي راحتكم عايزين نبقي المركز الأول..يا رجاله

ابن ناصر


الثلاثاء، 13 فبراير، 2007

الكثير من الانتهاكات والادانه

فعلا الكثير من الانتهاكات والادانه
قد يستغرب البعض من العنوان لكني أريد توضيحه للساده القراء فهو الكثير من الانتهاكات
الاسرائيليه مع الكثير من الشجب والادانه العربيه !, فأنا اريد أن أسأل سؤال واحد .....لمتي؟ لمتي ستظل الحكومات العربيه لا تفعل شيئا غير الادانه -بالتأكيد- وهذا يذكرني
باعلانات شركات رنات المحمول (اتصل أكثر فرصتك في الفوز تكتر) فكل ما اسرائيل تنتهك
اكتر أكيد الشجب والادانه هتكتر أكتر)!!!!!! فهل سيظلوا ساكتين حتي يهدم الاسرائليون المسجد
الاقصي , فقد ظهر فيلم اسرائيلي يوضح ويشرح عملية هدم المسجد الاقصي !! ,هل
سنبقي هكذا حتي يهدم ثاني القبلتين, فلقد أصبحنا بلا ثمن "حكام مستضعفين وشعوب
ذليله" فأين الرئيس عبد الناصر؟ هل كان سيقبل هذا كله فاسرائيل ليست فقط تحفر تحت
وبجانب المسجد الاقصي وتغلق ابوبه بل تعترف بذلك وبكبر وفتور يا للوقاحه وكانها لا تريد
التحدث معنا وكأن الامر منتهي وهي صاحبة القرار الاخير لكنني نسيت ,, هل هي فعلا
كذلك ؟؟ هل معهم الحق ؟؟ هل نحن الذين وصلنا أنفسنا الي هذا؟؟ فالشعب الفلسطيني
تحت الحصار ولم يفعل العرب والمسملون شيئا- أهه هذا طبعا بجانب المعونات الغذائيه
المصريه -الفاسده والمنتهيه الصلاحيه- .. فأنا كمواطن عربي أحسست بذل شديد
وباحساس أن العربي لم يعد له ثمن الان و بعد موت عبد الناصر ومعاهدة كامب دايفيد المشؤمه
فرئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنيه المنتخب من الشعب وفقا للديموقراطيه التي تدعيها أمريكا لم
يستطع الرجوع الي فلسطين عن طريق معبر رفح الا بموافقة اسرائيل وأصبح اسماعيل
هنيه مشرد في الشارع حتي يسمحوا له بالدخول, وصورته وهو جالس عل الرصيف مع
رفاقه لا يد له ولا حيله ولكن بعد خمس ساعات نجحت الوساطه المصريه فعلا في عبور
اسماعيل هنيه الي فلسطين لكن بدون المعونات التي أتي من أجلها!!! .ودعك طبعا من
موقف الزهار وزير خارجية فلسطين عندما أتي الي مصر ولم يستقبله أحد فنحن أخوتهم
ولا نحترمهم فهل عدوهم سيحترمهم ويحترمنا ؟؟ و في النهايه انبه الي خطر هدم
المسجد الاقصي وأقول للحكومات العربيه انقذوا الأقصي فليكن عندنا كرامه ولو مرة واحده
...وفي النهايه أهدي هذه القصيده الي المسجد الاقصي الشريف والي ارض فلسطين العربيه الباسله..
القصيده بعنوان.. يا أقصي
يا أقصي لاتبكي فلم يعد أحدا يسمعك
اعتمدي علي ابنائكي البواسل واستردي دياركي
دعي النحيب جانبا فالعرب قد باعوكي لاعدائكي
تركوكي بثمن رخيص لكن والله الشعوب قلبها حاضره مع قلبكي
ولتعرفي فلم يبيعوكي وحدكي
فقد باعوا بلادهم بالمعاهدات قبلكي
وأفغانستان والعراق بعدكي
كله بثمن سواء كان رضا الاعداء أو عرش زائف
فقط أرجوكي
لاتسمعي كلامهم فلا سلام مع من باعوا الله ورسوله
حاربي أعدائكي "بحماس"
وان كان وحدكي
فبشر الصابرين "بفتح"
ولكن لابد علي قلب رجل واحد تتحركي
فصلاح الدين قادما
فقط ادعوا الله ربكي
...........................................................................................
ابن ناصر

الاثنين، 12 فبراير، 2007

صور وتعليق



شوفتوا يا جماعه أنا بسيط ازاي
مايغروكمش الشركه اللي ب300 مليون ده المظاهر خداعه وبعدين مالوا أما ابقي رئيس جمهوريه منا قريب من الشعب زي بابا بالظبط!!

















واحد صدق ان في حاجه اسمها ديموقراطيه!


































صورة اعدام برزان التكريتي و انفصال


راسه
































صوره اصبحت اعتياديه في نشرة الاخبار







طفله صغيره من الجماهير المؤيده لحماس







لا لا فعلا مافيش حاجه اسمها بهائي







صوره هزت العالم لكن هل فعل العرب والمسلمون شيئا








لا لا ازاي تقاطعوا لازم تشربوا كوكاكولا وتشتروا المنتجات الامريكيه ماهوا احنا معنديناش كرامه ده العادي!!!!!!!! صح؟





اكاد اسمعه و هو يقوول مافيش فايده


مبوله علي شكل سيده محجبه فهل السيده مريم العذراء لم تكن محجبه؟ من الذي يفعل هذه الاشياء وأي دين يعبد من فعل ذلك
.......................................................................



ابن ناصر

الأحد، 11 فبراير، 2007

صوره وتعليق







عليا النعمه أهبل

....................................................................................


ياه حبيبك قوي كده

لا لا استنوا نسيت أبوسك تاني


هل الوفاء لأمريكا واسرائيل يمكن أن يحمي احدا؟
..............................................................................


عبد الناصر و عبد الحكيم عامر

عبد الناصر و عبد الحكيم عامر و صلاح سالم و باقى رفاق الثورة على البحر فى اجازة العيد بشاطى برج العرب 1
.....................................................................................................................


لا والله فعلا كلنا حبايب فلسطين ايه وبتاع ايه

يا حلاوتك وانت مع اليهود
......................................................................................

يا جماعه السياحه خير ليكم وخير لينا !!!!ده كلام بالذمه

.............................................................................................

مش محتاجه قرن ما هي عفريته من غير حاجه



كونداليزا رايس وهي طفله متهيألي دي اقبح طفله!!
...........................................................................................................................




مارتن لوثر يعلن انه له حلم يغيش من أجله وهو المساواه بين البيض والسود وهذا قبل أن يقتل و يعلن ان التقرقه العنصري داء متأصل في نفس المواطن الامريكي


مالكولم اكس يصلي في جامع محمد علي في القاهره


مالكلوم ومارتن كفاح من اجل المساواه فقط
................................................................................................




جيفارا يرقص مع الأطفال

جيفارا بعد قتله والتمثيل بجثته وقطع يده وارسالها الي كوبا لارهاب فيدل و راؤل كاسترو

فيدل كاسترو وهوجو شافيز ابطال معنا في المعركه
............................................................
ابن ناصر

الجمعة، 2 فبراير، 2007

أريــحكم من السياسة بعمل أدبي خفيف ..

الخيــانـه مــا اقـسـاهــا

لولا التجارب ..والقاسيه منها لما تعلم الانسان نطقها الحكماء في عائلتي بعد إعتكافي الذي دام لمدة ما يقرب من شهر في منزلي وفي غرفتي تحديدا..فهذة التجربه كانت واقعها في نفسي أليم وشديد فقد يظن البعض ان الفشل هو اخر المطاف او فراق من يحب مثلا لكن هذا ليس صحيح بالمره فبالنسبه للفشل, فالفشل حتي لمن لم يفشل من قبل بمثابة نكبة وسرعان ما يقف الانسان علي رجليه مره اخري فانها كالحصان الذي يفشل في تخطي الحواجز ويسقط لكنه يعاود النهوض ويقف مرة اخري وبالنسبه للفراق وافتقاد شخص غالي فيحزن ويتألم الانسان شديدا ولكن سرعان ما يتعافي الانسان من الحزن ويصبح الشخص الذي افتقده مجرد ذكري فهذا هو واقع الحياة اما بالنسبه للخيانه فقالوا عنها انها كالجرح الذي يؤلم ويحرق كثيرا لكن في الاخر تصبح مجرد ندبة..فهذا الكلام غير صحيح ومن لم يجرب الخيانه لا يستطيع ان يتكلم عنها او تشبيهها او حتي مجرد تخيل احساسها فانا من واقع تجربتي احاول تشبيهها بنفس مثال (الجرح والندبه) لكن زيادة عليها عندما تتحسس الندبه تشعر وكان الجرح مازال حتي الان فبمجرد استرجاع الذكريات تشعر بالم الخيانه الرهيب الذي مهما حاولت لن اقدر علي وصفه فالكلمات بمفردها لاتستطيع وتصبح في هذه الحاله صماء .. ولكن الذي استطيع ان اقره بعد هذه التجربه اني استعدت ثقتي الزائده للناس التي كنت احسد عليها والتي اعتقد البعض من اصدقائي انها السبب في حدوث هذه الخيانه ولكن بعد هذه التجربه اقول انها غيرت مجري حياتي بطريقه مباشره وغير مباشره وعلمتني الكثير جدا ..واعذروني فحاولت ان انسي هذه التجربه تماما لكني ساحاول علي قدر استطاعتي الحديث عنها وعن بعض جوانبها.

عندما تعطي شخص كل ما تملك من مال وصحه واحاسيس ومشاعر ربما لاتنتظر منه المقابل لكن عندما يكون رده هو الاهانه وليس النكران فقط ساعتها يصبح احساس الحنق واحساسك بالخداع وان تم خداعك واللعب بمشاعرك بعد اهانتك هذا فظيع فعلا وربما بعضها تكره الحياة وتكره الناس ويتغير كل الناس في وجهة نظرك وتكره النساء خصيصا وهذا كله في مرحله بعد الصدمه الاولي(صدمة اكتشاف الخيانه والخداع) ..
تبدأ القصه بعلاقة حب بريء وشريف فكنت احب روحها جدا وكثيرا ما شبهتها بالملاك!-اثناء حديثي عنها او اشعاري لها- وبدأت علاقتنا بأساسيات اهمها ان مهما حدث فالكذب مرفوض وغير مقبول اطلاقا ,واستمرت علاقتنا علي هذا الاساس وكانت الايام تمر بسرعه شديده من جمالها واستمرت علاقتنا واجمل ايام حياتي لما يقرب من عام ونصف يظنها البعض قليله ويمكن نسيانها بسهوله لكن هذاغير حقيقي فالعام ونصف كانوا كالعشرة سنوات ..فتخيل عشرة سنوات من حب شخص واعطائه كل ما تستطيع وكان يظن البعض ويقول "يا عم مانتا اتبسط واخذت حقك!" لكن كانت سعادتي ومتعتي الحقيقيه في إسعادها وإمتاعها ومحاولة ليس ارضائها لا بل لجعلها علي اكبر قدر من السعاده الممكن تحقيقها وحاول الكثير -اتذكر- اثناء علاقتنا الايقاع بيننا بوسائل عديده لكنها كانت كلها تفشل فاتذكر فكان مثلا -وهذه اقل الوسائل-يقول لي شخص اعرفه جيدا انه رأها في مكان معين تسهر مع شخص معين لكنني لم اكن اصدق وحين أحدثها عن هذا الموضوع كانت تقول "انت تتخيل اني ممكن اعمل كده؟" حتي كان هذا الموضوع يذكرني بأيام مضت-ايام الثانوية- حين قال احد اصدقاء بنت خالتي لها ولوالدتي انها رأتني في النادي ادخن وانا لم أذهب للنادي وعمري ما دخنت مطلقا!!, وكانت الطريقه المثلي لمناقشة اي شيء اوحل خلاف معين هي كانت الجلوس في مكان هاديء لنناقش المشكله بهدوء لم يحدث شد وجذب اذكر الا في مرة واحده أثناء وفاة والدها بعد صراع مع المرض ففي هذه الفتره كانت متوتره وافكارها مشتته وتتكلم ولا تعي ما تقول فحصلت مشاده لكن بجانب ذلك لم يحدث اي شيء اخر..
وأستطيع اتذكرها في جميع الوجوة وفي جميع الانفعالات والحالات لاننا خضنا سويا كافة المشاكل والتجارب الجيد منها والسيء أراها وهي تبتسم أراها وهي تبكي أراها وهي حزينه وهي سعيده وهي شارده وهي تحاول التركيز وهي منهاره ,فاتذكر مره من هذه الانهيارات عندما صدمت رجل في الشارع وكانت منهاره تماما واتذكر اني أخذت سيل من الشتائم والسباب يكفي طوال العام وهذا عندما قلت ان أنا الذي صدمته وانا الذي كنت اقود السياره وليست هي!,ويجب ان اقول ايضا انها لم تتخلي عني في مشاكلي لي –مع اني كنت أخذ رأيها وايضا لا اقول لها المشاكل الكبيره حتي لا اثقلها بالهم-..
كنت اتعامل معها بحب وخوف عليها من اي شخص وحتي من نفسي كأنها اختي التي افتقدتها لوفاتها ,فكانت تعطيني الاحساس بالحنان لا انكر هذا وكنت ايضا أكون في منتهي سعادتي عندما أراها سعيده واكون اسعد عندما أكل من يديها ورؤيتها والتفرج عليها وهي تفعل اي شيء وهي تقرأ وهي تكتب وهي تفكر وهي تجلس وهي تفعل أي شيء فهي أعطتني عدة اشياء –كنت اتخيل كل ما تملكه- وانا اعطتها كل ما املك فعلا فمثلا هي كانت علي يقين تام إني علي أتم استعداد للتضحيه بحياتي من اجلها ..
فكان حبي ليها أخوي ولكن ليس كما يقولوا "فرينديز!" وليس كما تقول إنجي –علي سبيل المثال- لرامي انها لاتستطيع ان تكمل علاقتها معه لانه مثل أخوها ,لكن رامي لا يعلم ان ايهاب منتظرها في الخارج بالاموال والسياره المرسيدس الفاخره !
لكن علاقتنا لم تكن كذلك كانت علاقة حب عميق ولكن تعاملاتي معها كانت اخويه فكنت اعاملها بما يرضي الله وكنت أٌُغير عليها وهي تعلم ذلك جيدا لكن لم أكن أضيق الخناق عليها واقول لها ابتعدي عن ذاك او لاتكلمي ذاك بل هي التي كانت عندما تشعر إني لا احبذ كلامها مع شخص معين كانت تبتعد عنه فقصتي غريبه جدا لأن الخيانه أتت فجائيه ليس قبلها أي شيء مسبق ولكن الذي صدمني ان خيانتها لم تأتي مره بمعني انها كانت سهوة أوغلطه بل كانت علي علاقه بشخصِ أخر منذ فتره وكانت تخونني معه خيانه روحيه وجسديه ,وانا الذي كنت أعتقد إني اذا نظرت إليها عرفت إذا كانت حزينه اوإذا كانت سعيده أعرف كل شيء من وجهها وتحركاتها, فكيف خدعت بهذه الطريقه ..لا أعلم, ويا لأسفي للأشعار التي كنت اكتبها لها أصبحت الأن في وجهة نظري أكاذيب في وصف انسانه جرحتني جرح عميق لسبب ما لا اعلمه وهي كانت تعلم اني اكثر شيئين أكرههم وكنت احدثها عن كرهي لهم هما "الكذب والخيانه".
بدأ مسلسل الخيانات في يوم عندما اتصل بي صديق وقال لي انه" زعلان" اني هناك ولم اكلمه ! فقلت له هناك أين؟ قال لي مارينا ! فاندهشت وقلت له اني لم اسافر الي مارينا بل أنا في البلد لزيارة بعض أقاربي هناك فسكت لحظات ثم قلت له لماذا ظننتني هناك فسكت قلت له ماذا بك؟ قال لي فجأه لا يوجد شيء فقط رأيت شخصا شبهك !,
ولم يعد في الحديث شيئا مفيدا ,صديقي هذا لم يقل لي انه رأي حبيبتي في مارينا مع شخص ظنه انه انا !
يمر يوم من غير ما اطمئن عليها.
في يوم اخر في الساعه الواحده والنصف مساء رن هاتف المحمول وكنت مستيقظ اقرأ كتاب في ذلك الوقت وعندما رددت علي الهاتف
في لهفه لأن حبيبتي تتصل بي واذا بها تبكي وتقول انها تريدني بجانبها وانها بحاجه إلي ضروري, فقلت لها أن الساعه الان واحدة ونصف ولكن مع توسلها وصوتها لبست ونزلت وانا افكر في نوع المشكله التي من الممكن ان تكون تعرضت لها فعندما ذهبت الي هناك وبعد وقت طويل من تهدئتها كان الموضوع أن بعض الشباب كانو يعاكسونها الي حد وصل الي التحرش باليد قبل ركوب سيارتها وعاتبتها ان ليس من المفروض ان تكون في الشارع في هذه الساعه ولكن قالت لي ان جدتها كانت بحاجه إليها ووالديها ليسوا موجودين ولم أعرف ساعتها ان جدتها كانت ذلك الشاب الذي كانت تواعده !, فلماذا اتصلت بي أنا؟ ولم تتصل به ؟؟ هل انا حلال المشاكل وحامل الهموم وهو صاحب المتعه والامتاع فقط ؟ لا أعلم .
في نفس الاسبوع قالت لي "عملتلك أكله تحفه " كانت تنطقها كذلك وذهبت لنأكل سويا –وللعلم والديها كانوا يسافرون كثيرا قبل وفاة الاب -وفي الوقت التي كانت تعد الطبيخ كنت أجوب في غرفتها وأري الأوراق المبعثره وانظمها لها فهي تعلم اني افعل ذلك طوال الوقت واثناء عبثي باحدي الاوراق سقطت منها صوره ,صورة وهي تبتسم وفي منتهي السعاده وهي تعانق شخص ما بيدها اليمين وتنظر للكاميرا ويظهر في الخلفيه بحر ويظهر هذا الشخص بشكل وسيم وبشره سمراء ويلبس سلسله فضيه وطويل القامه -لم اقل لكم عقدتي الطول-,فظليت أنظر إلي الصور حتي دخلت علي لتقول لي أن الطعام جاهز ورأت الصوره في يدي فبادرت وقلت لها من هذا ؟ فقالت لي بثقه وابتسامه هذا شريف ابن خالتي !فقلت لها كنت اظنه أصغر من ذلك فقالت لي لا وانه كبر وانه أتي لهم في الأسكندريه في اخر مره وكان قادم من فرنسا كما أعلم انا! وانا لا أعلم شيء ولم اكن اعلم ان هذا هو حبيب القلب !..
ومسلسل الخيانات والاكاذيب ظل مستمراً واخر ما اتذكر منه عندما اتصل بي إحدي معارفي وقال انه رأي حبيبتي بصحبة "واحد" في حفله علي حد تعبيرة وقال لي كانت ترقص معه بطريق قذره جداً!وطبعا نفيت ودافعت عنها فانا اعرف انها لا تحب الرقص والذهاب الي هذو الاماكن اصلاً وانا اعلم ان صديقي هذا ليس له أي مصلحه من ذلك كما كان يري أشعاري التي كنت أرسلها له عبر الانترنت لدرجة انه قال لي انه يريد ان يري من أكتب فيها هذه الاشعار لانها حتما ليست بشر! وفي يوم ذهبت انا وحبيبتي وهو واخته وصديقتها الي السينما ليري انها بشر بالفعل ولكني رأيت الحقيقه والخيانه بالصدفه عندما أبشرتها اني اول من سيظهر لها نتيجة الكليه لانها كانت "تتفائل بويشي" كما كانت تقول بالنص, وكانت دائما تنتظر أن اكلمها بعد ان تظهر علي النت وابشرها لكن هذه المره وقبل ميعاد النتيجه بيوم اتصل بي إحدي اصدقائي الذي كان يعدني انه سيأتي لي بالنتيجه من الكنترول قبل أن تظهر وكنت قد أعطيته رقم الجلوس والاسم الخاص بها, وكانت نتيجتها رائعه وكانت الماده التي تخشي منها نتيجتها مقبول والحمدلله ,نجحت في كل المواد وكنت في سعاده غامره لا اقدر علي وصفها.
وقررت اني سأتصل بها ولن اقول لها النتيجه ,فاتصلت بها وعرفت انها في البيت وقررت اني سأذهب لافاجئها بالمفاجأه السعيده –وللعلم انا كان معي مفتاح شقتها لأني كثيرا ما كنت احضر لها أشياء كثيره أثناء سفرها وفي اوقات اخري - وفتحت الباب في صمت وانا أحمل في يدي دبدوب صغير يحمل ورده ودخلت في خفوت وانا أبتسم وكنت أسمع صوت في غرفة المعيشه فدخلت لها وانتظر مفاجأتها ..
وكانت المفاجأه من نصيبي .. دخلت غرفة المعيشه رأيت الصوت منبعث من التلفاز ولا يوجد احد بالغرفه فتوجهت الي غرفة النوم وأطرقت علي الباب ثلاثه –وهي تعلم انا الوحيد الذي يمكنني دخول الشقه – وفتحت الباب ورأيت منظر مروع ,تخيلوا شخص مخدر تماما بالسعاده ويتم تفويقه فجأه علي كارثه .. نعم كارثه فهي في احضان رجل اخر لم اتحمل منظرها وهي في السرير عاريه تتغطي بملايه والشخص بجوارها لا يتكلم وانا مصدوم بعد ان سقطت "الدبدوبه" من يدي ..مع سقوط قلبي ولم أعرف ان انطق او اقول شيئا فانه شيئا ليس كما يظهر في الافلام اطلاقا .. فالمشهد الان شخص مصدوم شبه ميت لا يحس بقلبه ولا بلسانه فقد شلو تماما وفتاة في السريربكت فجأة! وشخص بجانبها وبعد سكوت دام لحظات –وكأني شعرت بهذه اللحظات كانه دهر مر –لم اجد ما اقوله لها سوي لماذا؟ لماذا؟ليه ليه, حتي تكلم عشيقها وقال بحنق من انت ؟وكيف دخلت الي هنا ومن سمح لك ؟ فلم اجد ما اقوله سوي ان قلت لها قولي له انا مــين؟ فرد مسرعا "هتبقي مين يعني!", انا وهي بنحب بعض وهنتجوز.. "يالا بـره بـره" وهي اكتفت بالدموع وانا اكتفيت بالصدمه فانا لم اكن أعي ما يقوله فالصدمه صعقتني, ونزلت من الشقه وانا في ذهول تام وفي احساس بأني معرض للسقوط في اي لحظه حتي شعرت في لحظه اني قد أموت !
ولن احكي لكم عن إعتكافي في المنزل بعد ان دمرت فكنت اعيش في شرود وبلا طعام او شراب فقط ااكل مايكفيني, وتغيرت نظرتي لكل الناس ولم يعد اي ثقه في اي فتاة بالذات ,فعندما ينكسر امامك المثل فهذه النهايه ..لم اكن اعتقد انه يوجد فتاة اجمل منها –في روحها- فهل من الممكن أن يغشك الملاك ؟ فاذا غشك الملاك, اذا خان الملاك, ماذا سيفعل بك البشر؟ ولكن انا علي يقين الان ان قد يوجد فتيات افضل منها ولكنني فعلا قد لا اتحمل خيانه اخري لانها قد تقضي علي تماما.

ولكن السؤال هنا هل الخطأ في شخصيتي او اخلاقي او وجهة نظري والتي تختلف عن الكثير من الناس أم الخطأ اني احببت الروح التي اعتقدت انها جميله واعطتها كل ما املك وخشي عليها حتي من الهواء العابر.. فلماذا الخيانه ؟؟
ولم اعرف حتي الان "لمـاذا الخيـانه" لماذا؟؟ لكن كانت المره الاولي الذي لم افهم بكائها .. فبكائها كرد لم يكن مفهوما هذه المره ..
واعتذر عن عدم الدخول في تفاصيل أكثر او ذكر اسمها لان اسمها لم يعد ملكي الان.. لانني حاولت ان انسي لكن هذه التجربه غيرت مجري حياتي تماما ...
وأخر جمله من القصيده التي كتبتها بدموعي بعد خيانتها :

عرفتي ليه كان حبي ليكي أكبر غلط ؟
لأني كنت فاكرك غيرهم
( ملاك )
طلعتي منهم
( بشر )
...
كتب : ابن ناصر
(علي فكرة..أنا أســف قوي بس ده عمل أدبي مش حقيقي
نييهههههههههههههههههاا)
بس والله كنت في مسابقه ولازم اكتب حاجه ادبيه لازم اكذب !!